مدرسة طابا الاعدادية بنات

بلادي بلادي بلادي لكي حبي و فؤادي..مصر يا ام البلاد انتي غايتي و المراد و علي كل العباد كم لنيلك من أيادي..مصر انتي اغلي درة فوق جبين الدهرغرة يا بلادي عيشي حرة و اسلمي رغم الأعادي..مصر اولادك كرام اوفياء يرعوا الزمام سوف تحظي بالمرام، باتحادهم واتحادي...
 
الرئيسيةالبوابةاليوميةس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 فن التحنيط الفرعونى المصرى

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
rania mohamed
عضو متميز
عضو متميز
avatar

عدد المساهمات : 96
الوظيفة : طالبه

مُساهمةموضوع: فن التحنيط الفرعونى المصرى   الأربعاء أكتوبر 28, 2009 9:04 pm

التحنيط

الخطوة الأولى: غسل الجسد وتطهيره

اعتقد قدماء المصريون أن الشمس تبقي في النهار حية ويكسوها اللون البرونزي
و الأصفر وأنها تموت في الغرب ويكسوها اللون الأسود في الليل و قبيل
شروقها التالي تغتسل في بحيرة في شرق السماء تسمي بحيرة ايارو حتى تتخلص
من اللون الأسود.

كان لهذا الاعتقاد صدي في فكرتهم عن الجسد فالمناظر صورت الجسد باللون
الأسود عند الاغتسال وكان المحنط يستخدم مياه مأخوذة من بحيرة مقدسة كي
يزيل اللون الأسود.

الخطوة الثانية : نزع المخ

ينزع المحنط المخ إما من خلال نزع فقرة عنقية ويتم إخراج المخ من الثقب
الكبير اسفل الجمجمة وهذه هي الطريقة القديمة أو من خلال كسر العظمة
المصفوية اعلي كوبري الأنف عن طريق آلة طويلة معقوفة ( من النحاس أو
الحديد) تحشر داخل إحدى فتحات الأنف لتقطيع المخ إلى قطع صغيرة ثم يوضع
الجسد علي وجهه لاخراجه.

ولم يكن – كما أشيع – المصريون يلقون المخ لعدم أهميته ولكنه كان يوضع في
جراب جلدي يمس تكنو وارتبط هذا الجراب الجلدي بالإله انوبيس وفي أحيان
أخرى كان يوضع في أواني تدفن في حفرة أمام المقبرة مثل التي كشف عنها أمام
مقبرتي توت عنخ امون و مرنبتاح.

بعد تفريغ الجمجمة من المخ يضع المحنط كتان مغموس براتنج أو يصب راتنج مغلي.

الخطوة الثالثة : نزع الأحشاء

بعد أن أدرك المحنط أن السوائل هي السبب الرئيسي في تحلل الجسد قام بنزع
الأحشاء الداخلية وعالجها علي حدة ونظفها من بقايا الأطعمة والسوائل. نزع
هذه الأحشاء من خلال فتحة التحنيط التي قام بشقها علي الجانب الأيسر من
الجسد.

بعد أن عالج المحنط الأحشاء منفصلة أعاد القلب إلى الجسد لأهميته عند قاعة
المحاكمة ووضع الرئتان والكبد والمعدة والأمعاء في أواني اشتهرت باسم
الأواني الكانوبية وان كان في العصور المتأخرة أعاد هذه الأحشاء الأربعة
أيضا للجسد.

الخطوة الرابعة: وضع مواد الحشو

وضع المحنط مواد الحشو في الفراغات الجسدية (البطن و الصدر ) قبل عملية التجفيف (الخطوة الخامسة ) وبعدها.

و أطلق علي مواد ما قبل التجفيف اسم "مواد الحشو المؤقتة" وكان الهدف من
وضعها المؤقت هو الحفاظ علي شكل الفراغين البطني والصدري أثناء عملية
التجفيف وضمت لفافات كتان بها ملح نطرون لامتصاص السوائل من الجسد ولفافات
تضم مواد عطرية لإكساب الجسد رائحة زكيه.

أما مواد ما بعد التجفيف أطلق عليها "مواد الحشو الدائمة" وتظل في الجسد
وكانت تهدف المحافظة علي شكل الجسد كما لو كان حيا لتأمين عودة الروح بعد
خروجها. وتضمنت ملح النطرون ونشارة الخشب العطري والمر والقرفة ولفافات
كتان مغموسة بالراتنج وبصل.

وهناك مواد ثالثة ظهرت في جسد أمنحتب الثالث وأجساد الأسرة 12 و أطلق
عليها مواد حشو تحت الجلد وكانت تحشي تحت الجلد من خلال فتحات عملها
المحنط في الذراعين والساقين والظهر والرقبة والوجه وثديي النساء , وضمت
هذه المواد رمال وطين وكتان ومواد دهنية.

الخطوة الخامسة : التجفيف

تعتبر هذه الخطوة هي العملية الرئيسية في التحنيط وكان هدفها التخلص من
سوائل الجسد وكان يوضع علي الجسد كمية كبيرة من ملح النطرون مدة أربعين
يوما.

الخطوة السادسة: صب الدهون والزيوت

يمكن رسم ملامح هذه الخطوة من خلال بعض النقوش والبرديات والتي أشارت إلى
الزيوت والدهون التي استخدمها المحنط في التحنيط مثل "زيت الارز الذي
نستخدمه في مومياواتنا"(بردية ليدن344 ) و "دهن تحنيط المومياء" ( مقبرتي
سن-نفر و امونمحاب بالأقصر) و الراتنج ودهون نباتية ودهان مرحت و الكندر
وزيت التربنتينا و شمع النحل ( بردية بولاق 3 بالمتحف المصري وبردية
اللوفر رقم 5158 ) وتأخذ هذه الخطوة والخطوتين التي تليها مدة عشرة أيام
طبقا لنص ديموطيقي يخص آني محر كبير كهنة منف في العصر المتأخر.

الخطوة السابعة: اللمسات الأخيرة

يقوم المحنط بسد الفتحات التسعة في الجسد. فيلصق فتحة التحنيط بالراتنج او
يخيطها بأوتار الكتان ويضع فوقها تميمة حورس, ويسد فتحات الأذن والأنف
بأقراص الراتنج او التوابل (مثل الفلفل الأسود في انف رمسيس الثاني) ويحشو
الفم بالكتان ويلصق الشفتان بشمع النحل .

ويسد المحنط فتحة الشرج بقطعة من الكتان أما العينان فكانتا تسقطا في
محجريهما ويوضع فوقهما قشرة بصل ويجمع طرفي الجفنان بشمع النحل و الراتنج.


وينهي المحنط هذه الخطوة بوضع التمائم والاحجبة علي أماكن معينة بالجسد وبين طبقات الكتان.

الخطوة الثامنة: لف الجسد باللفائف

تهدف هذه الخطوة الأخيرة إلى توفير حماية إضافية للجسد لان المعالجة الطبية لم تكن كافية من وجهة نظره.

استخدم المحنط الكتان أو الملابس التي استخدمها صاحب الجسد عندما كان حيا,
و أحيانا بالغ المحنط في استخدام اللفائف حول الجسد مثل جسد واح أحد نبلاء
الدولة الوسطي والذي استخدم حول جسده 375 مترا من الكتان.

وبعد الانتهاء من لف اللفائف يضع المحنط الجسد في التابوت ويأتي أهله لاستلامه ودفنه في مقبرته.
هذه هى طرق التحنيط او الخطوات التى كان المصرى القديم يستخدمها كى يتم
تحنيط الجثه وامدادها اطول فترة ممكن للعيش وكان للتحنيط هدف لان المصرى
القديم كانت له اهداف من تحنيط الجثة ليس يحنطها هباء وهذه الاهداف ستكون
الموضوع القادم باذن الله ولكم منا الكثير ونرجو ان ينول الموضوع اعجابكم
وشكرا


إيساف ماهر


من حق كل فنان فن الابداع ومن حقنا نحن الحفاظ علي هذا الابداع


يـــارا
25-09-2007, 11:43 AM

ايســاف
معلومات قيمه حقيقي كان دايما بيدهشني فكره التحنيط عند القدماء المصرين
والنهارده عرفت معلومات جديده اول مره اعرفها
لك خالص التقدير والاحترام
واتمنالك المزيد من الابداع



esaf maher
26-09-2007, 01:01 AM

اشكرك يارا على التقدير



ميمة اسلام
27-09-2007, 12:33 PM

معلومات قيمة وجديدة
تسلم ايدك علي الموضوع الرائع دة
تقبل تحياتي
وفي امان الله



عماد وليم حلقه
18-07-2009, 09:10 AM

هذه هي الخطوة الخامسة في خطوات التحنيط

( طريقة تجفيف الجثث )
[ سر التحنيط عند الفراعنة ]


تجفيف الجثث دون استخدام مواد كيميائية.. هو سر التحنيط الذي احتفظ به
الفراعنة أكثر من آلاف السنين ظل العالم خلالها يبحث عن مفتاح تلك المعجزة
بلا جدوي.بهذه الكلمات كشف عماد وليم حلقة - الأخصائي الاجتماعي بإدارة
المنتزه التعليمية - عن بحثه الجديد الذي أكد أساتذة التشريح بكلية الطب
جامعة الإسكندرية نجاحه في عملية التحنيط التي تمت علي "يد بشرية"
وللمزيد يمكن الرجوع الى الاتي :
www.emad-halaka.blogspot.com
www.emad-halaka.webs.com
www.facebook.com/emad.halaka.
في البداية أوضح عماد وليم ان تجاربه لاكتشاف سر التحنيط عند الفراعنة
بدأت منذ فترة علي الفئران والدجاج والأرانب دون استخدام أية كيماويات..
ونجح بعد عدة محاولات في الحفاظ علي الجثث من التلف والتعفن بشرط حفظها في
نهاية تلك العملية في مكان خال من الرطوبة والحشرات.
أضاف ان لملح النطرون 3 وظائف في التحنيط أولها الإسراع بامتصاص الماء من
الجثة والثاني المساعدة في تجفيفها من الدهون وأخيرا القيام بدوره المعتاد
كمادة حافظة.

اللفائف والتمائم
أشار إلي أن جميع من اطلعوا علي بحثه من أساتذة التشريح أكدوا ان طريقته
في التحنيط جديدة تماما فالأساليب المتبعة من قبل في عمليات التحنيط بفتح
البطن وخروج الأحشاء ووضع الحنوط بأنواعها المختلفة ولف الجثة باللفائف
ووضع التمائم وطريقة وضعها في المقابر كلها تقنيات معروفة إلا أن "تجفيف
الجثة" بدون مواد كيميائية لم يتوصل إليها أحد نهائيا.
توصلت إلي أن عملية التجفيف - والكلام مازال له - هي أهم مرحلة في عملية
التحنيط وهي تكفي للحفاظ علي الجثة من التعفن بشكل فعال.. وليست هناك
أهمية "للحنوط" أو لوضع الجثة في القماش أو لفها بهدف الحفاظ عليها . غير
أن اللف يعطيها متانة حتي لا تنكسر العظام.. كما أن اللفائف كانت تحتوي
علي التمائم الفرعونية أما العطور والحنوط فما هي إلا وسيلة لإظهار مدي
اعتزازهم بالمتوفي وتوضيح مدي حبهم وتقديرهم له وأيضا لتوضيح المكانة
الاجتماعية والاقتصادية له ولأسرته عن طريق المواد المستخدمة في التحنيط .

نشارة الخشب
أشار إلي أنه اكتشف كذلك انه يمكن أن يتم التجفيف دون اخراج الأحشاء من
الجثة ودون فتح البطن ولكن في هذه الحالة تنكمش البطن إلي الداخل ويتشوه
منظر الجثة لذلك يتم استخلاص الأحشاء من البطن ليتم حشوها بدلا منها
بنشارة الخشب أو كرات القماش وبالطبع فان اخراج الاحشاء يسرع عملية
التجفيف.

أكد صاحب الاكتشاف الجديد انه بعد ان توصل الى كل هذة الامور تقدم ببحثة
الى رئيس جامعة الاسكندرية والذي تفضل مشكورا بارسال الموضوع الى كلية
الطب والتي من خلالها تم تشكيل لجنة من قسم التشريح برئاسة رئيس القسم وتم
مناقشة الموضوع وفي نهاية المناقشة تم الاتفاق على أن يقوم قسم التشريح
بمنح الاستاذ عماد( يد ادمية ) لاجراء التجربة عليها ومعاودة القسم مرة
اخرى لابداء الراي وقد افاد القسم بتقرير رسمي معتمد بان التجربة تمت
بنجاح وان اليد جفت تماما دون اي تلف مما يؤكد صحة طريقتة.

قامت بعد ذالك جامعة الاسكندرية بتحويل الموضوع الى كلية العلوم لابداء
الراي وتفضلت الكلية مشكورة بعمل ندوة علمية لمناقشة ما اطلق علية الاستاذ
عماد سر التحنيط وقد حضر في هذة المناقشة عميد الكلية والوكلاء و لفيف من
السادة الاساتذة من داخل وخارج الكلية وبعض من رجال الصحافة والاعلام

سر التحنيط
في البداية اكد عماد ان طريقة التجفيف التي يقوم بها هي نفس الطريقة التي
كان يستخدمها قدماء المصريين وذلك لان الادوات التي يستخدمها في عمليات
التجفيف هي بدائية وهناك من الدلائل التي تؤكد استعمال المصري القديم لها .

وما هي الادوات المستخدمة
الفخار والنار
وما هي الطريقة
توضع جثة المتوفي على رف من الفخار داخل حضانة من الفخار( بشرط عدم تلامس
الجثة لاي جزء من جدار الحضانة الفخارية وذلك حتى لا تحترق ) وتكون هذة
الحضانة محكمة الغلق تماما وبها فتحة من اعلى قطرها ( 15 ) سم تقريبا ثم
توضع هذه الحضانة بما تحتويها على نار الى ان تصل درجة الحرارة الى الدرجة
المطلوبة لاخراج جميع الغازات والجراثيم من الحضانة وتعقيمها تماما ثم
يحكم غلق فتحة الحضانة تماما وترفع الحضانة بما تحويها من فوق النار وتترك
في مكن مشمس الى ان تجف الجثة تماما ثم نقوم بعد ذلك باخراج الجثة من
الحضانة وتحنط بالحنوط وتلف بلفائف - كل حسب مكانتة الاجتماعية
والاقتصادية - وتحفظ بعد ذلك في مكان جاف

لماذا الفخار
لان الفخار هو المادة التي يمكن ان يمر الماء من خلاله ولا يمر الهواء من
خلاله وبالتالي فانه سوف يمر الماء الذي ينزل من الجثة الى خارج الحضانة
ولا تتلوث الحضانة في الداخل من الهواء او الجراثيم التى خارج الحضانة .

وكم من الوقت تبقى الجثة داخل الحضانة
تبقى الجثة داخل الحضانة تبعا لعدة شروط اهمها حجم الجثة والمناخ الخارجي
اي درجة الحرارة وليست هناك وقت محدد لكل الجثث بل ان لكل جثة وقت لتجفيفها

راي علماء كلية العلوم
اكد علماء كلية العلوم بان هذه الطريقة جيدة للغاية و لم يتقدم بها احد من
قبل واكدوا ان هناك الكثير من الشواهد في الحضارة المصرية القديمة تؤكد كل
ما توصلت اليه وان الموضوع من حيث الشرح والعرض تبدو التجربة ناجحة وان
الموضوع المطروح مقبول وانه يجب ان تتبنى الكلية او اي جهة علمية هذا
الموضوع لدراسته باسلوب علمي منهجي ويجب ان يشترك في البحث اساتذة من
تخصصات مختلفة واكدوا على ضرورة التأكد من صحة عدم اكتشاف اخرون لنفس
الفكرة والتوصية بنشر هذا البحث في المجلات العلمية
وللتواصل


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
فن التحنيط الفرعونى المصرى
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
مدرسة طابا الاعدادية بنات :: ๑۩۞۩๑ ركن المتعلـــمين ๑۩۞۩๑ :: الصف الأول الإعدادي :: الدراسات الاجتماعية-
انتقل الى: